سلافوي جيجك.. مرايا نقدية

الجديد  [نُشر في 01/02/2017، العدد: 25، ص(93)]

سبع مداخلات عربية تساجل في هذا الملف مفكراً يعتبر اليوم الأكثر إثارة للشغب في العالم. وذلك من خلال الأفكار التي طرحها جيجك في حوار نشرته «الجديد» في عددها الماضي كان الاول له مع مطبوعة عربية، وتناول فيه جملة من القضايا المتفجرة والشاغلة، عربياً وعالمياً، كما هو الحال بالنسبة إلى «الربيع العربي» و»الرأسمالية الشمولية»، والفلسفة، وناس الشارع، والإعلام، ومراكز القوة، والانتخابات الأميركية، وقوة الشباب.

ولئن كان الفيلسوف السلوفيني قد ركز خصوصا على قضايا الهجرة، واللاجئين، فإنه من ناحية أخرى ذهب إلى اعتبار موعد العالم مع ظاهرة ترامب، (وهو من بين أوائل من توقعوا نجاحه في الانتخابات) هذا الموعد الكئيب للعالم مع طراز مختلف من الرؤساء الاميركيين سوف يكون محرضا لليسار العالمي على إعادة تنظيم صفوفه، فسلافوي مايزال يرى إمكان ذلك، لا بل إنه يدعو في حواره مع «الجديد» إلى تأسيس أممية جديدة

قلم التحرير


كاتب من تونس