هذا العدد

وداعاً أيها الماضي

ثقافة الأجيال الجديدة ومعركة المستقبل

يحتوي هذا العدد على مجموعة من المقالات والتحقيقات والحوارات الأدبية والفكرية التي تطرح قضايا الأدب والفكر والفن، والتحولات الحاصلة في الفكر والاجتماع العربيين في اللحظة الراهنة، ودائما من منظور نقدي. يضم العدد استطلاعا فكريا أجرته “الجديد” من داخل السعودية حول التحولات الجارية على الصعيد الثقافي، والتي تشهدها المملكة منذ أن جرى الإعلان عن رؤية 2030، شاركت فيه نخبة من المثقفين السعوديين من كتّاب وأكاديميين ومبدعين في محاولة لرصد تصوراتهم إزاء مشروع التحول الوطني المشار إليه، ومدى قدرة “الرؤية” على تخليق مناخٍ ثقافي جديد، يحوّل الماضي العصيب إلى ذكرى وعبرة من مرحلة مرّت في تاريخ المملكة. ويناقش الملف الكيفية التي ينبغي النظر من خلالها إلى الحاضر الثقافي ليكون الركيزة الحقيقية للتغيير. فهل استشرف المثقفون السعوديون من خلال أعمالهم الكتابية والروائية والشعرية هذا التحوّل، وهل بشّروا به؟ وهل…